الشيخ محمد بن صباح الصباح

الحاكم السادس لل  ( رحمه الله )

فترة حكمه : 1892 - 1896

تاريخ وفاته : 1896

سبقه في الحكم : عبد الله بن صباح الصباح

خلفه في الحكم : مبارك بن صباح الصباح

 

  الشيخ محمد بن صباح الصباح في سطور :-

  تولى الإمارة في ال بعد وفاة اخيه الشيخ عبد الله. كان رقيق القلب بعيداً عن الشر محباً لقومه، أول عمل قام    به بعد توليه شؤون الحكم في ال إن جعل أخيه جراح شريكاً له في إدارة شؤون البلد مشاركة غير رسمية ترضية له. قتل على يد شقيقه الشيخ مبارك عام 1896 بعد نشبت الخلافات بين الشيخ مبارك وأخويه وأغلقت في وجهه كافة أبواب الإصلاح.

أهم الأحداث في عهده :-

  نبذة عن ميول الأخوة الثلاثة :-

إن دواعي النفرة واسباب الخلاف بين الشيخ مبارك وبين أخوية الشيخين محمد وجراح تعود إلى تفاوت في المبادئ والتباين في الميول والإختلاف بالأخلاق والطبائع. فالشيخ محمد رجل طيب القلب مسالم لا يتعرض بالأذى لاحد كان، ومع ذلك فقد كان ضعيف الإرادة مغلوباً على أمره غير ميال لكسب الشهره وبعد الصيت مقتنعا بما هو تحت يده لا يطمع بالمزيد على ذلك. والشيخ جراح رجلاً محباً للمال حريصاً على جمعة شديد الحذر على التفريط به لا يلهوه عن الإنصراف لجمعه أي سبب آخر مهما تعالى أو سما. بينما الشيخ مبارك كان محباً للمجد إلى درجة الإفراط. شجاعاً مقداماً لا يهاب الموت في سبيل العلا، كريما لدرجة التفريط. بالإضافة إلى ما يتمتع به من دهاء ومسايرة الناس وإستمالتهم .

  أسباب الخلاف بين الأخوة :-

ألقى الشيخ محمد الصباح مقاليد الحكم جميعها في ال إلى يوسف الإبراهيم حتى صارت له الكلمة العليا ولم تعد تسمع كلمة آل صباح مما أغضب الشيخ مبارك هذا الوضع وأثار حماسة، بالإضافة إلى ميول أخوية إلى العثمانيين بينما رأى الشيخ مبارك المصلحة مع البريطانيين,جميع محاولت الشيخ مبارك لإستمالة اخوية بالفشل، وبائة محاولات السيد خلف النقيب للإصلاح بينهم أيضا بالفشل.

  أبنائه :-

  • الشيخ علي المحمد الصباح

  • الشيخة لطيفة المحمد الصباح

  • الشيخ صباح المحمد الصباح

  • الشيخة سبيكة المحمد الصباح

  • الشيخ سعود المحمد الصباح

  • الشيخ خالد المحمد الصباح

  • الشيخ عذبي المحمد الصباح

 

الرجوع لحكام ال