صور تاريخيه لعروس الخليج

     

 

     

- إن الصور التي التقطها شكسبير لميناء ال لا مثيل لها . وفي هذه الصورة سجل شكسبير المشهد من موقعه بدار المعتمد السياسي , حيث نرى الحركة البحرية بالسفن الكبيرة من نوع البوم والبغلة أو الغنجة , وكذلك مراكب أصغر من نوع السمبوك والشوعي وغيرها من مراكب الميناء . شكسبير أكتوبر 1911.
 

     



مراكب الغوص على اللؤلؤ وقد اصطفت في مرسى ال خلال شهر أبريل استعداد لبدء موسم اللؤلؤ في أواسط شهر مايو
 

     

منظر قديم داخل قصر السيف.
 

   

 

 

 

 

 


الشيخ مبارك الصباح يقف أمام عدسة رونكيير , سنة 1912.
 

     


صورة لقصر السيف القديم في عهد الشيخ مبارك الصباح.
 

     

يقف وسط هذه المجموعة كلا من الشيخ أحمد الجابر, حاكم ال, و الميجور جاي سي مور, المعتمد السياسي في ال في الفترة 1920 1929 وقد التقطت الصورة إبان حادثة السفينة إمرالد, في فبراير 1928. ويظهر معهما في الصورة السيد حامد النقيب, وقبطان السفينه امرالد وقائدها ونائبه ويظهر على اليمين قسم من جلارد دي غوري وهو يرتدي قبعة وكان أيامها يقوم بمهام استخبارات واتصالات إبان أزمة الأخوان.

 

     


الجسر الذي يربط بين اثنين من مباني قصر السيف التابع للشيخ مبارك على شاطئ ال.
 

     

عنوان الصورة هو ' لقاء سباق , ال , العشرينات , ' ولكنه يبدو أقرب إلى استعراض عسكري أو حتى عملية تعبئة عسكرية , وبالتالي قد يكون تاريخه 1928 , وهى نفس سنة حادثة السفينة إمرالد . وقد التقط الصورة الدكتور فان إيس , والذي زار ال أول مرة عام 1910 ثم عاش فيها من 1919 إلى 1950.
 

     


طائرة ذات جناحين من طراز هندلي بيج , تابعة للخطوط الجوية الإمبراطورية أثناء توقفها في ال في مارس 1934 . وقد بدأت الرحلات المنتظمة بين كراتشي وبغداد عام 1932 وبين كراتشي ولندن عام 1933 وكانت الطائرات الثلاث التي تعمل على هذا الخط قد صارت مشهداً مألوفا أثناء الرحلة الأسبوعية , وقد عرفت بالأسماء هانيبال وهنغيست وهورسا.
 

     

سوق ال حوالي سنة 1935.

 

     


الشيخ أحمد المبارك الصباح والجنرال دي غوري في لحظة استجمام على متن القارب البخاري الذي يملكه الشيخ.

 

     


الشيخ أحمد الجابر الصباح يوم تقلده وســـام إمبراطورية الهند لرتبة الفارس القائد يوم 28 نوفمبر 1930 , والذي منحته إياه بريطانيا تقديراً لحياده إبان أزمة الأخوان , وقد قام الشيخ احمد بأول زيارة له إلي لندن بصفته أمير ال عام 1935 وفي عام 1937 تبنى لقب ' سمو الشيخ ' كما منح وسام نجمة الهند لرتبة الفارس في مايو 1944.
 

     


الاحتفال الذي أقيم في فبراير عام 1944 ، و منح فيه الشيخ احمد الجابر الصباح وساماً من حكومة الهند البريطانية
(K.C.S.I)
، و قد كان احتفالاً كبيراً حضره الكثير من وجهاء ال و العديد من المسئولين البريطانيين.


 

     


صورة التقطت في فبراير 1937 لباب من الأبواب الرئيسية الأربعة بسور ال . وكانت تعرف باسم بوابة الجهراء وباب نايف وبــاب البريسي ( أو بــاب الشعب ) وبــاب دسمــان ( أو باب الصباح ) . وإضافة إلــى هذه الأربعة كان يوجد أيضا باب أصغر في الشمال.

 

     


الشيخ أحمد الجابر يقف وسط مجموعة من الأشخاص عند منصة ' البحرة ' عام 1936 . ويظهر معه من اليسار إلي اليمين : هارولد ديكسون. جاي . باتريك (المدير العام لشركة نفط ال) , ديفنز (من شركة غلف أويل) الميجور فرانك هولمز , إل .دي سكوت (المراقب العام بشركة نفط ال) الكابتن جيرالد دي غوري ( المعتمد السياسي البريطاني).

 

     


أول منصة حفر في ال : البحرة رقم 1 , عام 1936.

 

     


سمو الشيخ أحمد الجابر يدير عجلة المحبس المكسوة بالفضة لبدء أول عملية تحميل للنفط المخصص للتصدير , وذلك في شهر يونيو 1946 . ونرى معه في الصورة من اليسار إلى اليمين : عبدالله ملا صالح , عزت غفار , الشيـخ عبدالله المبارك , سي بي. ساوثويل, دي ايه . كمبل.
 

     


صورة تاريخية قديمة تجمع بين المغفور له الشيخ أحمد الجابر الأحمد الصباح ، و ابنه حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في زيارة إلى جمهورية الهند عام 1940.

 

     


الشيخ عبدالله السالم رحمه الله يشهد توقيع وثيقة الاستقلال في 19 من يونيو 1961 م.

 

     



أول وزارة شكلت في ال بعد استكمال الاستقلال.


تجدر الإشارة ان مراجع تلك الصور:ارشيف الديوان الاميري

 

عوده لتاريخ ال