تاريخ الحركة السينمائية في ال



 - في عام 1939 قام ألن فلييرز وهو سائح أسترالي حين أنتج أول فيلم تسجيلي عن الغوص وصيد اللؤلؤ وبعض ملامح البيئة الاجتماعية في ال.

 - وتلاه محمد قبازرد بالفيلم التسجيلي ( ال بين الأمس واليوم( ، وبعدها في عام 1946 قام بتصوير فيلم تسجيلي عن بدء ضخ النفط من ميناء الأحمدي.

-
أول تأسيس لقسم السينما والتصوير كان في دائرة المعارف عام1950 حيث أنتج في تلك الفترة 60 فيلما وثائقيا تعليميا.

-
وفي عام 1954 تأسست شركة السينما ومعها أنشئت دور العرض وبدأ استيراد الأفلام.

-
في عام 1964 انتقل النشاط السينمائي إلى وزارة الإعلام وتم افتتاح قسم السينما في تلفزيون ال، ثم
مراقبة السينما عام 1981 بطاقة إنتاجية من 20 الى 30 فيلماً في السنة.

-
وفي عام 1965 إنتج فيلم 'العاصفة' لمحمد السنعوسي ثم تبعه في نفس السنة فيلم 'الصقر' لخالد الصديق ومجموعات من الأفلام التسجيلية ثم الروائية مثل 'بس يا بحر' و'عرس الزين' و'شاهين' وفيلم شاهين كان كإنتاج مشترك بين ال والهند وإيطاليا.

 - وكذلك هناك أسماء أخرى لامعة في مجال السينما الية منها هاشم محمد الذي قدم فيلم:
الصمت و الفنون و غوص الردة و غوص عدان .

 - بدر المضف الذي أنجز العديد من الأفلام التسجيلية منها مشروع منطقة الشعيبة الصناعية .

- عبد الرحمن المسلم الفخ و الفجر الحزين.

- عبد الله المحيلان مذكرات بحار و إرتريا وطني .

- عبد الوهاب السلطان سد مأرب و نهر الأردن .

 - نجم عبد الكريم النداهة .

 - نادرة السلطان السدو.

- عامر الزهير القرار.

وبالإضافة الى محاولات حبيب حسين وابراهيم قبازد وعبد المحسن الخلفان وعبد
العزيز الحداد وعبد المحسن حيات وماهر حجي وعبد الله المخيال ووليد العوض وقد تنوعت
نتاجات الأسماء الأخيرة ما بين الروائي القصير والتسجيلي كما مزجت بعض المحاولات ما
بين تقنية السينما وتقنية الفيديو.
 

عودة لتاريخ الكويت